أخبار الجمعيات

الشيخ عماد عوض لـ »اللواء الإسلامي« »البر والتقوي« تعمل في صمت


حوار- أسماء عبدالحكم
7/19/2018 9:41:03 AM

أكد الشيخ عماد عوض رئيس مجلس ادارة جمعية البر والتقوي - في اطار مبادرة مصر بلاغارمات- سعي الجمعية إلي رد الأمهات الغارمات إلي أسرهن علي اعتبار أن الأم عماد الأسرة وحجر اساسها ولابد من لم شملهن من جديد وقد وصل عدد الغارمات اللاتي ساعدتهن الجمعية إلي 70 غارمة حتي شهر مارس الماضي وتأسيا بمبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي التي أطلقها في رمضان الماضي بإخراج الغارمات من السجون ساهمت البر والتقوي في خروج 35 غارمة أيضاً.
جاء ذلك خلال حواره مع »اللواء الإسلامي»‬ وإلي نص الحوار:

> هل للجمعية رؤي خاصة ورسالة تحرصون عليها؟
بكل تأكيد للبر والتقوي رؤي تنموية هدفها التكامل والتكافل الاجتماعي من خلال العمل الخيري التطوعي المنظم ورسالتها تقديم خدمات لتنمية أفراد المجتمع بالتعاون مع المؤسسات المعنية سواء حكومية أو أهلية أو قطاع خاص.. وتم اشهارها برقم 408 عام 2007 وهي صرح خيري تنموي غايته التنمية المستدامة..
وبدأت العمل في الجمعية منذ إشهارها بقرية البصارطة "بدمياط" موطني  الأصلي ثم توسعت في الخدمات علي مستوي المحافظة عام 2010 وفي عام 2012 علي مستوي الجمهورية بمحافظات الجيزة- الاسكندرية- كفر الشيخ- العريش - الإسماعيلية- قنا- الفيوم- بني سويف والدقهلية وفي عام 2014 تم إضفاء صفة النفع العام علي الجمعية لتقديم كافة الخدمات للمجتمع.
> ما أهم المحاور التي سعت الجمعية لتفعيلها؟
الجمعية تعمل في صمت لاننا نعمل في بوتقة واحدة هدفنا التكافل الاجتماعي وابتغاء مرضاة الله عز وجل من خلال مجلس ادارة شعاره "وتعاونوا علي البر والتقوي" وهذا المجلس مكون من عبدالمنعم الفيومي "سكرتير عام" وعبده الفيومي "أمين الصندوق" والسيد صالح وعوض السعيد وكامل حسن وأحمد حمدان "أعضاء مجلس الادارة" ومحمد بدر المستشار الاعلامي للجمعية والجميع يسعي إلي النهوض بالأسر الأولي بالرعاية ومنهم الايتام وذوي الاحتياجات الخاصة والأرامل والمطلقات وامدادهم بكافة الرعاية الاجتماعية والصحية والتعليمية والثقافية والدينية وذلك من خلال انشطة موسمية "كل المناسبات" وبناء مساجد وتحفيظ قرآن وبناء وتسقيف المنازل وتجهيز العرائس وزواج الأيتام وابناء الاسر الفقيرة. ومشروعات صغيرة تشجيعا علي ممارسة العمل الحر وفتح أبواب الرزق خاصة للشباب والمرأة المعيلة.
> ماذا عن أهم الانجازات والمشروعات الخدمية؟
يقول الشيخ عماد عوض قامت "البر والتقوي"  بعمل 1786 طلمبة مياه وآبار بتكلفة تراوحت ما بين 5 آلاف إلي 60 ألف جنيه حيث تختلف التكلفة وفقا لعمق الحفر المطلوب لاستخراج المياه الجوفية وصولاً لمياه نقية صالحة للشرب كما تم عمل 457 وصلة مياه للمنازل وكانت معظمها بمحافظات سيناء وبني سويف وقنا.
> وماذا عن المشروعات التنموية؟
أجاب قائلاً: حرصت البر والتقوي علي عمل مشروعات تنموية كثيرة وعديدة حيث قامت بعمل 342 مشروعا صغيرا لبعض الحالات حتي تستقل بذاتها مع متابعة الجمعية للمشروع لتقديم الدعم اللازم لها في حالة الاحتياج مثل مشروعات "تربية الدواجن- الماشية- تجارة اعلاف- ملابس- توكاتك- تروسيكل وغيرها من المشروعات بتكلفة ما بين 3 آلاف إلي 30 ألف جنيه للمشروع.
> وماذا عن بناء وتسقيف المنازل؟
أجاب: لدينا مشروع الألف مسكن حيث استطاعت الجمعية خلال فترة وجيزة بناء عدد 866 منزلاً بتكلفة تبدأ من 30 ألفا إلي 170 ألف جنيه للمنزل الواحد مفروشاً بكل لوازمه بقري صعيد مصر في محافظات "قنا- بني سويف- اسوان ودمياط" ومازال العمل مستمراً لاستكمال الالف منزل وتمكين الأسر من ابسط حقوقها في الحصول علي سكن كريم.
كما قامت الجمعية بتغطية وتسقيف عدد 317 منزلاً وتوصيل عدد 958 وصلة كهرباء بقري الصعيد ومحافظة الاسكندرية.
كما حرصت الجمعية علي إنشاء 4 حضانات بالمساجد التابعة للبر والتقوي بمحافظات دمياط وبني سويف وكفر الشيخ.. كما ساهمت في مساعدة 1083 أسرة غير قادرة علي تكاليف التعليم بتقديم الدعم سواء نقدياً أو زياً مدرسياً ومسلتزمات دراسية وفقا لاحتياجات كل أسرة وعدد أفرادها.. ولخدمة المتسربين من التعليم تم فتح 21 فصلا لمحو الأمية بالمساجد ودعم 14 مدرسة بوسائل تعليمية مختلفة وفتح 8 مستوصفات خيرية بقنا والجمالية وبني سويف والتعاقد مع بعض الصيدليات لتوفير الادوية اللازمة لمرض الاسر الفقيرة ومعدومي الدخل مع عمل الإشاعات والتحاليل اللازمة لكل حالة مرضية ومساعدة 172 مريضا لإجراء عمليات جراحية لحالات مستحقة وتوفير 127 كرسي إعاقة واكثر من 100 مرتبة صحية ودعم بعض المستشفيات الحكومية بعدد 3 أجهزة "غسيل كلوي" وأجهزة استنشاق وجاري تحت الإنشاء مستشفي البر والتقوي بدمياط بقرية البصارطة علي الطريق الدولي.
> سألته: من أين يأتي الدخل؟
أجاب بكل صراحة ووضوح نظراً لعدم ثبات التبرعات الخيرية سعت الجمعية إلي إقامة مشروعات وقفية للصرف بصفة دائمة علي الانشطة والمستحقين وكنا أول جمعية خيرية تحصل علي تراخيص لعمل مخابز آلية وتم فتح عدد 2 مخبز آلي بقرية البصارطة وتوجيه دخلهما الشهري وقيمته 95 ألف جنيه إلي الجمعية ومستهدفيها حيث نكفل حوالي 800 أسرة ونسعي لإقامة مخبز آلي بالدقهلية.
كما قامت الجمعية بإنشاء عدد 2 قاعة مناسبات بدمياط لإقامة الحفلات والمناسبات وكافة الندوات التوعوية ليتم صرف العائد علي الجمعية والأسر الأولي بالرعاية.
> وماذا عن قوافل بسمة أمل؟
هي قوافل تأتي من خلال مبادرة "أحنا معاك علشان مصر" وتم تنفيذ 43 قافلة بقري صعيد مصر بعد رصد الحالات وتوفير الاحتياجات من أجهزة كهربائية ومفروشات وأثاث ومواد غذائية للمستحقين.
وأوضح الشيخ عماد عوض أن قوافل بسمة أمل جاءت بالتعاون مع القوات المسلحة بقريتي إقرية ونخل بالعريش وتم فيهما بناء مسجدان وفرش زاوية للصلاة ودعم القريتين بالكامل وإقامة احتفالية كبري لتكريم حفظة القرآن الكريم.
> ما هي رؤيتك للمستقبل؟
السعي دائما وابداً إلي إيجاد أمل كبير في تحقيق حلم الفقراء وسعادة مصر والمصريين وتحقيق أكبر قدر من التعاون بين القادر وغير القادر لنصل في النهاية إلي أحب الناس إلي الله بأحب الأعمال إلي الله.