حوارات

الإعلامية المذيعة دعاء فاروق:أول مذيعة تقدم برامج المنوعات بالحجاب


حوار : العارف بالله طلعت
5/11/2017 11:49:23 AM

أوضحت الإعلامية المذيعة دعاء فاروق أنها فخورة بحجابها وناجحة وأنها تؤمن تماما بفرضية الحجاب وأن قرار الحجاب كان بالنسبة لها قراراً سهلاً وبسيطاً وأنها لم تخش علي عملها من الحجاب، وقالت: "أري إن الله سبحانه وتعالي يسر لي العمل بعد الحجاب وارتديت الحجاب عام 2002م وكنت أول مذيعة تظهر علي شاشات التليفزيون في تقديم برامج المنوعات بالحجاب.. وأضافت: استعد لتقديم برنامج جديد خلال شهر رمضان المقبل، والبرنامج يحمل اسم "اسأل مع دعاء" وحول بدايتها في العمل كمذيعة وارتدائها الحجاب.. وأهم الشخصيات والقراءات التي أثرت في مرحلة تكوينها الفكري.. كان الحوار..

> في البداية حدثينا عن مشوارك الإعلامي؟
- تخرجت في كلية الآداب قسم اللغة الإنجليزية - جامعة طنطا وتم قبولي للعمل كمذيعة في شبكة (راديو وتليفزيون العرب) عام 1998م وكان أول ظهور لي من خلال مهرجان الأغنية الدولي الخامس الذي كانت تنقله قنوات قناة الموسيقي علي الهواء مباشرة. وتنقلت في العمل الإعلامي ما بين قنوات الإيه آر تي وقناة إقرأ حتي استقر بها الحال في قناة الحياة حيث تصاعدت جماهيريتي من خلال برنامج "كلام من القلب" ثم "الدين والحياة" واجتهدت في تقديم شتي الموضوعات الحياتية من خلاله.
قرار سهل
> كيف جاء قرارك بارتداء الحجاب؟
- ارتديت الحجاب عام 2002م وكنت أول مذيعة تظهر علي شاشات التليفزيون في تقديم برنامج المنوعات بالحجاب.
في الوقت الذي ارتديت فيه الحجاب لم تكن البنات الصغيرات يتحجبن وفي ذلك الوقت كانت الصحافة تسألني لماذا ارتديت الحجاب فكنت أرد عليهم هو اللي بيصلي بتسألوه بيصلي ليه.. أنا رأيت أنه فرض فنفذته. وأنا فخورة بحجابي وناجحة به وأؤمن تماما بفرضية الحجاب وأن قرار الحجاب كان بالنسبة لها قرار سهل وبسيط وأنا لم أخش علي عملي من الحجاب وأري أن الله سبحانه وتعالي يسر لي العمل بعد الحجاب.
أول مرة
> تعليقك علي رد فعل الجمهور في أول يوم لظهورك بالحجاب علي الشاشة؟
- استغربت نفسي أول مرة وكنت "مخضوضة" لكن في هذا اليوم تلقيت أكبر عدد من الاتصالات من كل الدول يعبرون عن مباركتهم لي بالحجاب.
شكل معين
> هل الحجاب يقيدك بشكل معين من البرامج؟
- الحجاب لم يقيدني بشكل معين من البرامج وحتي عندما كنت أقدم برنامج "الدين والحياة" كنت منطلقة وكنت أكتب مقدمات للحلقة كما أريد وأتحدث عن أي مواضيع ولم اتخذ شكل معين كمذيعة محجبة أو حتي أسلوب معين في الكلام والتقديم.
روح الإسلام
> ما الذي يعجبك في الداعية الإسلامي طرحه للقضايا الفقهية؟
- أفضل (الداعية الإسلامي) الشيخ الذي يقول جميع الآراء الفقهية التي تناقش قضية معينة وعلي المتفرج أو الجمهور أن ينتقي منها ما يناسبه فهنا توجد الوسطية وهي روح الإسلام وقمة الحكمة والثقة وعن التصدي لمهاجمي الإسلام فأقول إن وصولنا لأدني مراحل الضعف جعلنا غير قادرين علي الحفاظ عليه والتصدي للإساءات المتكررة وإلصاق تهمة الإرهاب بالإسلام لكن لابد هنا من صحوة الإعلام بشكل عام والديني خاصة. وهناك من الشيوخ للأسف وهم الذين يظهرون في تلك القنوات يعانون من تشبث بالأفكار فلا يقبلون أفكار الغير أو الأفكار الجديدة بل يعتمدون علي الآراء الفقهية المتزمتة.
قاعدة شعبية
> ماذا تقولين عن برنامج (حياتنا)؟
- برنامج (حياتنا) كان حلم حياتي هو الشكل الذي كنت أريد أن أقدمه منذ بداية عملي فكنت أحلم أن أتواصل مع الناس بشكل حقيقي فأنا قدمت برنامجي علي شاشة الحياة لمدة 8 سنوات وكنت أتواصل مع الناس ولكن عن طريق التليفون فقط وأنا لا أنكر أنه قد صنع لي قاعدة شعبية واسعة لم أكن أحلم بها لكني أريد أن أغير فكرة أني محجبة إذا أنا استضيف شيخاً وأسأله ويجيب فقط فكنت أحلم أن أقدم فكرة أوسع وبشكل أكبر إلي أن تركت قناة الحياة وطرحت فكرة البرنامج علي قناة (النهار) وأعجبتهم.
والبرنامج بالأساس يخص حياة المصريين وأحوالهم ومشكلاتهم وإني أفضل ذلك للحفاظ علي هوية البرنامج وأن الفكرة تمس الناس وما يمس الناس بالطبع يمس قلوبهم والجمهور المصري واع وذواق والدليل نجاح البرنامج خلال فترة عرضه الصغيرة والإعلام المصري أصبح مؤثرا بشكل كبير ويعتبر رقم واحد في حياة المجتمع قبل البيت والمدرسة.
مجالس الطيبين
> ما رأيك في هذه النوعية من البرامج وتقديمها في التليفزيون المصري؟
- يوجد برنامج (مجالس الطيبين) للمفتي الأسبق الدكتور علي جمعة وهو من خيرة البرامج علي القناة المصرية ولكن بصفة عامة تحسن أداء التليفزيون المصري بعض الشيء ولكنه في حاجة إلي إعادة نظر في بعض المسائل منها ظهور المحجبات علي شاشته لأن الفضائيات جميعها أصبحت أكثر انفتاحاً.
اللبس والعيشة
> ما الصفات الواجب توافرها في المذيعة الناجحة؟
- المذيعة الناجحة لازم تبقي بطبيعتها وتبتعد بقدر الإمكان عن البهرجة في اللبس والعيشة لأن البهرجة الزايدة مش بتعلي بالعكس بتنزل ولازم كمان متبقاش ضحلة في معلوماتها.
زوجة وأم
> كيف تنصحين المرأة الطموحة بتحقيق ذاتها؟
- أن توازن بين طموحها ودورها كزوجة وأم ألا يطغي جانب منهما علي الآخر.
قلب الأسرة
> ماذا عن تأثير البرامج الاجتماعية في حياتك؟
- أكثر حاجة بحبها البرامج الاجتماعية لأنها بتبقي في قلب الأسرة ودائما الناس تقول لي: أنت واحدة مننا وأنت بتتكلمي زي بنت خالتي أنت فيكي شبه من بنت عمي طول الوقت بتتقال الكلمة دي حاسين أنك واحدة مننا لأن الأسرة دي هي بذرة المجتمع فإذا صلحت صلح المجتمع كله.
مؤمنة جدا
> هل انتابك الخوف من تغيير نوعية البرامج التي اعتدت تقديمها؟
- لم أخف من التغيير لأنني مؤمنة جدا بما أفعله وكنت أحلم به مرارا لكني لم أجد الفرصة لتقديمه لكني أشعر بالخوف قبل كل حلقة وكأنها أول حلقة لكي يسير البرنامج بنفس المستوي والحمد لله البرنامج حقق انتشارا واسعا.
كلام من القلب
> ما أقرب البرامج التي قدمتيها إلي قلبك؟
- برنامج (المتزوجون) وكانت تدور فكرته حول الانتقال إلي منازل المتزوجين لمناقشتهم في بعض التجارب ومشاكلهم مثل مصروف البيت والغيرة وقضايا أخري وبرنامج (لف وارجع تاني) و(شباب عايز يتجوز) وبرنامج (كلام من القلب).
رقم واحد
> هل تري أن الإعلام له تأثير كبير علي المجتمع؟
- الإعلام المصري أصبح المؤثر رقم واحد في حياة المجتمع عن البيت والمدرسة.
قنوات أخري
> الصعوبات التي واجهتك في مشوارك الإعلامي؟
- لا أواجه أي صعوبات واعتقد كنت ممكن أواجه صعوبات إذا كنت بشتغل في قنوات أخري.
نحو الأفضل
> ما هي رسالتك الإعلامية؟
- رسالتي هي استخدام الإعلام بشكل هادف وقيمة ويخدم المجتمع ويحاول أن يجعل المجتمع يتجه نحو الأفضل ولابد من البرامج التي تحمل قيماً ومضموناً اجتماعياً هادفاً.
اسأل مع دعاء
> أحدث برنامج ديني جديد؟
- استعد لتقديم برنامج جديد خلال شهر رمضان المقبل علي شاشة القناة والبرنامج يحمل اسم "اسأل مع دعاء" ويذاع علي الهواء مباشرة قبل الإفطار ويعتمد علي التواصل مع الجمهور بشكل مباشر حيث يناقش كافة الأسئلة الواردة من المشاهدين وعقب انتهاء الشهر الكريم سأعود مجدداً لاستئناف تقديم برنامجي "حياتنا" بشكل طبيعي السبت والأحد من كل أسبوع.



تعليقات القرّاء