حوارات

الفنان الكبير حسن يوسف:الشعراوي أعادني للتمثيل.. وأسعدني نجاح مسلسل «إمام الدعاة»


حوار: العارف بالله طلعت:
3/19/2017 12:40:21 PM

علي الرغم من شهرة الفنان الكبير حسن يوسف منذ بداية مشواره، والذي قدم خلاله أدوار الفتي الطائش إلا أنه اعتزل التمثيل لما يقرب من 10 سنوات ثم عاد مرة أخري بمجموعة من الأعمال الدينية، والاجتماعية منها مسلسل (إمام الدعاة) الذي قدم فيه شخصية الشيخ محمد متولي الشعراوي والعارف بالله: عبدالحليم محمود.
وأضاف: عاهدت الله عز وجل ألا أقدم من خلال فني سوي ما ينفع الناس ويحمل رسالة جادة وهادفة للجميع استنادا لشرح الآية فأما الزبد فيذهب جفاء وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض.

>  في البداية حدثنا عن سبب اعتزالك الفن وعودتك مرة أخري بأعمال دينية محترمة؟
>> لايمكن أن أتبرأ من تاريخي الفني لأن الفن يدخل في نسيجي أكثر من خمسين عاما وهذه المهنة التي أحبها وأعشقها وأعتز جدا بأفلامي وأولادي يشاهدونها معي فكل عمل من أعمالي طوبة في بناء حياتي وصفحة من صفحات كتابي وأن أفلامي لايوجد بها ما أخجل منه.
عندما التزمت دينيا أعتزلت الفن فضلا عن التزام زوجتي واقترابي من الشيخ الراحل محمد متولي الشعراوي ومجموعة كبار من علماء الدين الأمر الذي قربني من ديني أكثر. واشتريت أرضا بعد الاعتزال وحاولت زرعها لكن الشيخ الشعراوي قال لي ستفشل وقد كان وخسرت أموالي ثم قمت بعمل مكتبة لكن الشيخ الشعراوي قالي لي أيضا ستفشل لأن هذه المهنة ليست مهنتك.
الشعراوي أعادني
.. وأن الشيخ الشعراوي نصحني بالعودة للفن مرة ثانية. وقال لي: مثلما علمت الشباب الشقاوة وكيفية أن يركبوا سيارة آخر موديل دورك الآن أن تعلمهم الأخلاق والقيم الإنسانية والدينية.
ولكن خلال غياب عشر سنوات كنت أعيد ترتيب أفكاري وتعديل مساري وأفكر كيف أقدم أعمالا فنية تتفق مع توجهاتي الجديدة وأن كلام الشيخ الشعراوي أثر في وكان لديه صدي كبير في حياتي وشجعني علي العودة للفن مرة ثانية ولكن بسلوك مختلف وكانت علاقتي بالشيخ الشعراوي وثيقة جدا وكنت أعتبر نفسي خادما له. ومن محبيه ومريديه وعاش لافكاره التي تدعو إلي الاعتدال والتسامح والمحبة والهدوء والعقلانية والتفقة في الدين الإسلامي علي أسس علمية ليس فيها تطرف أوغلو.
القيم الإسلامية
> وكيف تم ترتيب وتعديل مسارك الفني في أعمال فنية هادفة؟
>> جاء ذلك بعد ترتيب نشاطي في شركتي التي أمتلكها من شركة انتاج الأفلام السينمائية إلي شركة لإنتاج أعمال إسلامية تقدم للمشاهدين سلوكيات ومباديء تكون لهم قدوة حسنة وكانت البداية مسلسلا دينيا اجتماعيا اسمه (ضد الخير) اخراج محمود رحمي وكان المسلسل عبارة عن 30 حلقة للأطفال نشرح لهم من خلاله أركان الإسلام والسلوكيات كما أنتجت برنامج موسوعة السلوكيات الإنسانية في الإسلام) وشملت سلوكيات داخل وخارج العمل ولأني استشعرت بقيم كثيرة غائبة عن حياتنا فقد سعيت لتقديم مسلسل متميز للاطفال أسمه (جند الخير) جسدت دور معلم يتولي تدريس القيم الإسلامية والفضيلة ومباديء الدين من الكتاب والسنة وقدمت مسلسلات أخري منها (قطار المستغفرين) (والأسرة عقيدة وخلق)   (وغزوات الرسول صلي الله علي وسلم) (والفتوحات الإسلامية). وأنا غيور وحريص في أعمالي الفنية أن تكون نافعة ومفيدة لكل من يشاهدها.
الأمان والنجاح
> كيف بدأت تجربتك مع بطولة المسلسلات الدينية؟
>> المسلسلات الدينية ليست غريبة عني ومعظم المنتجين يعلمون ميولي الإسلامية وتفضيلي تقديم مسلسل ديني عن آخر اجتماعي وكانت بدايتي مع المنتج مطيع زايد الذي أسند لي أول دور ديني في التليفزيون وهو مسلسل »ابن ماجة»‬ ولاقي نجاحا يتسق مع تنفيذه باللغة العربية ولأني أحب الشخصيات التي تحمل المثالية فقد جذبتني شخصية (الإمام ابن ماجة) أحد الأئمة العشرة الكبار من رواة الحديث ويضاف إلي ذلك إبداع المؤلف عابد الرباط وتملكه لأدوات فنية ساعدته في كتابة وصياغة العمل بالشكل غير المألوف للمسلسلات الإسلامية وعلاوة علي ذلك وجود المخرج مصطفي الشال الملتزم إسلاميا الذي قاد العمل لبر الأمان والنجاح ثم انطلقنا معا لتنفيذ مسلسل »‬سيرة الإمام النسائي» الذي نجح أيضا بنسبة معينة لتصبح الأعمال الدينية هدفا لي في حد ذاته. والعمل كانت أحداثه تدور حول سيرة أحد أئمة الحديث الشريف الذين أسهموا في إثراء المكتبة الإسلامية بما قدمه من كتب منها سنن النسائي والذي تضمن الاف الأحاديث عن المصطفي صلي الله عليه وسلم وتضمن فقها وتشريعا وأحكاما للصلاة والصوم وغيرها.
والإمام النسائي هو من نفس مدرسة الأمامين البخاري والترمذي وان كان يصغرهما سنا وقد ولد في خراسان وهاجر إلي مصر واستوطن بها وعاش في زقاق القناديل بالفسطاط التي بناها عمروبن العاص وعمل قاضيا وتزوج من أربع نساء وعمل واعظا ومعلما إلي جانب كونه قاضيا وكان معاصرا للأمير أحمد بن طولون مؤسس الدولة الطولونية وتولي منصب قاضي القضاة وقد كان (الإمام النسائي) مجددا ومجتهدا وصاحب أراء فقهية عظيمة. كما استعرض عمل المظاهر الطولونية وعرض  عمل كيفية تناول الإمام النسائي للأحاديث النبوية الشريفة وتفسيرها والقضايا التي أثارتها وجدير بالذكر أن الإمام النسائي توفي عن عمر يناهز تسعين عاما.
ولكنني عاهدت الله عز وجل ألا أقدم من خلال فني سوي ما ينفع الناس ويحمل رسالة جادة وهادفة للجميع استنادا لشرح الآية (فأما الزبد فيذهب جفاء وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض).
مسلسل القرن
> وماذا عن إمام الدعاة؟
>> فكرت مع المنتج مطيع زايد تقديم مسلسل ديني باللغة العامية لاختلاف جمهورها عن محبي مسلسلات الفصحي فلم نجد أفضل من الإمام الشعراوي باعتباره الوحيد الذي فسر القرآن الكريم بطريقة سلسة وبسيطة مقاربة لطريقة كلام الناس العادية وقررنا أن نتناول حياة الإمام وتقديم ما لايعرفه الناس عنه أكثر من تناولنا لدروسه وتفسيره وفوجئنا بنجاح لم نتوقعه أبدا لهذا العمل لدرجة أنه حصل علي مسلسل القرن وتم بيعه في العديد من القارات مثل أمريكا الشمالية والجنوبية وافريقيا الوسطي وتمت ترجمته للعديد من اللغات.
سيدنا ادريس
> حدثنا عن نسب الحاجة شمس البارودي؟
>> تنتمي شمس البارودي إلي نسل النبي ادريس عليه السلام طبقا لشجرة العائلة التي تحتفظ بها جدتها. وأن شمس فعلا منتسبة للنبي ادريس عليه السلام والشجرة الموجودة بها النسب موجودة عند جدتها التي تعتبر الأكبر سنا في عائلة البارودي كما أن آل البارودي كلهم منتسبون لشجرة سيدنا ادريس.
أحكام الإسلام
> ما تعليقك علي غياب الأعمال الدينية عن الشاسة في الفترة الأخيرة؟
>> الأعمال الدينية متوقفة منذ عدة سنوات وقت مسلسل الإمام الأكبر الدكتور عبدالحليم محمود وكنت أتمني تقديم الإمام الغزالي قالوا لي لأن الدول العربية والإسلامية والقنوات الخاصة لاترحب بشراء مسلسلات دينية وتفضل الأعمال التي تحتوي علي  الرقص لكني فوجئت بالمحطات الفضائية تشتري المسلسلات التاريخية لكن أعمالا مثل الشيخ الشعراوي أو الدكتور عبدالحليم محمود أو ابن ماجة التي يعتبرونها مسلسلات إسلامية تتكلم عن أحكام الإسلام والشريعة فيقولون يكفي أن الناس في رمضان يصومون ويصلون ويقرأون القرآن!!
> وبعد تاريخك الفني الطويل هل تري أنك أعدت اكتشاف نفسك بتقديمك للأعمال الدينية؟
>> أتفق معك تماما.. فقد وجدت نفسي في هذه النوعية من الأعمال والحمد لله فقد وفقني لأن أفتح لنفسي خطا جديدا في مسيرتي الفنية.
> أحب الأعمال الفنية إلي قلب الفنان حسن يوسف؟
>> مسلسل (إمام الدعاة) والذي جسدت فيه شخصية الشيخ محمد متولي الشعراوي رحمه الله ومسلسل (العارف بالله) والذي جسدت فيه شخصية الإمام الراحل د. عبدالحليم محمود وأسعدني أنه حقق نجاحا كبيرا ومذهلا داخل وخارج الوطن العربي.
> وهل ستقتصر كل أعمالك في الفترة القادمة علي الأدوار الدينية فقط؟
>> إنني لن أمانع في تقديم أي  دور ملتزم من خلال عمل له قيمة في المجتمع ويهدف للخير والاصلاح ويفيد كل من يشاهده.
> شخصية دينية تتمني القيام بها في عمل ديني؟
>> نعم هناك شخصية لم يتم إنتاج عمل كبير عنها ولدي تحضير كامل عنها وهي شخصية الإمام محمد عبده الذي دائما يستشهد به الرئيس السيسي كداعية مستنير.