جسر مودة

الحياء من الله


3/26/2017 1:33:44 PM

صفة الحياء من حيث متعلقاتها ومن حيث مظاهرها تنقسم إلي أقسام أعلاها وأسماها الحياء من الله تعالي ففي الحديث الشريف أن رسول الله صلي الله عليه وسلم قال.»استحيوا»‬ من الله حق الحياء فقال قائل يارسول الله إنا نستحي من الله والحمد لله فقال ليس ذاك، ولكن الحياء من الله حق الحياء »‬أن نحفظ الرأس وما وعي، والبطن وما حوي وأن نذكر الموت والبلي، ومن أراد الآخرة ترك زينة الدنيا وآثر الأخرة علي الأولي»‬ والحياء من الله تعالي يجعل الإنسان يستحي أيضا من الناس، ويستحي من نفسه لأن من يستحي من الله تعالي ولم يستح من الناس فقد استخف بهم، ومن أستحيا من الناس ولم يستح من الله فقد استهان بجلال الله تعالي، ومن استحي من الناس ولم يستح من نفسه هانت عليه نفسه، ومن هانت عليه نفسه لم يكن أهلا لمكارم الأخلاق.
سيد جامع الشيوي كوم أمبو أسوان

تعليقات القرّاء